الأربعاء، 21 سبتمبر 2011

الى اي مدى ؟



كانت سمر وزوجها عصام وابناها محمد وسارة يتناولون طعام الغداء حين قالت سمر وهي تُوجه الكلام إلى زوجها وتنظر بطرفِ عينها إلى ابنها محمد
عصام: أتذكر اللعبة التي اشترتها أختك لابنها فادي منذ 3 أشهر حين كنا معا في السوق ...
ما تزال كما هي وكأنها اشترتها له البارحة
ثم تابعت ...
إن فادي ولد شاطر وحريص يحافظ على ألعابه
وهنا وضع ابنها محمد معلقته على الطاولة بشيء من العصبية
وقال بصوت مرتفع ...
إن فادي يملك عشرات اللعب ... 
ثم ارتفع صوته أكثر وقال...
 ثم إن فادي ليس ولد شاطر
فمعدله السنة الماضية كان60% فقط
وارجع الكرسي بقوة وقام دون أن يكمل طعامه وسط ذهول واستغراب سمر من تصرف ابنها غير الاعتيادي
وهنا ...
شردت سمر إلى البعيد ...
رجعت بها الذاكرة عشرات السنوات إلى الماضي
ثم توقفت وقالت في نفسها
يبدو أنني أعيد نفس الخطأ الذي كانت تقع فيه أمي
فهذه المقارنة اللعينة التي لطالما كرهتها ووعدت نفسي آلا أعامل أبنائي بنفس الأسلوب حين كانت تقارني بابنة خالي وتقل لي لماذا أنت لست مثلها ...
وتصفها بالفتاة المطيعة لامها, أما أنا فمتمردة وعنيدة
مع أنها كانت تقل في مستواها الدراسي عني بكثير
إلا أن أمي وقتها ... كانت تركز فقط على نصف الكأس الفارغ

مستحيل ... أنا لم أعامل ابني بنفس الأسلوب
ولم اعني أن ابن عمته أفضل منه
ولم أتحدث بشكل مباشر
لكن ابني ليس غبيا
انه ذكي جدا ويعلم تماما ما قصدته
وأنا بالفعل كنت أقارن

ثم قالت لنفسها وهي لا تزال شاردة
يا الإلهي ما الذي  افعله !!؟؟
لقد أحسست لوهلة أنني لست أنا
وان التي كانت تتكلم هي أمي مع القليل من التغير .


ثم توجهت سمر مرة أخرى إلى زوجها

في عينيها ألف سؤال وقالت له
يبدو أنني كنت قاسية في كلامي
فقال زوجها ... قاسية ! أنت قاسية!!؟؟
لا أبدا على العكس أنتي حنونة جدا مع الأولاد
ومحمد فعل ما فعله لأنه لم يرى منا سوى اللين
لو أننا نعامله بقسوة اكثر لما تجرأ على التحدث
معنا بهذه الطريقة
ثم قال بشيء من الحسرة
رحمة الله عليك يا والدي
كان شعارهُ في الحياة
أقسو على ابنك ... فيحنو  عليك

*************************


يا تُرى كم نحن مسكنون بعقدنا وماضينا؟
وما مقدار تأثير بيئتنا ومجتمعنا في تصرفاتنا؟
والى أي مدى نحن ظل لتربية أهلنا لنا؟
الى اي مدى نحن احرار من قيود تلك التربية التي تربينا عليها واثرت فينا وصقلت شخصيتنا وجعلتنا ما نحن عليه الان؟
وهل في كثير من تصرفاتنا نحن استنساخ  
لتصرفاتهم وافكارهم واساليبهم؟
هل فعلا " البنت بتطلع لامها " ؟؟؟
والابن " من شابه أباه فما ظلم" ؟؟؟

أم اننا مترددون تائهون بين ما تربينا وكبُرنا عليه
وبين ما نحن  ... مقتنعون به؟؟

                 أمل م.أ


هناك 27 تعليقًا:

  1. كل شخص في الدنيا له نقاط ضعفه و نقاط قوته، المقارنة مع الآخر لا تفيد أحداً، هذا ينطبق على قصة محمد و فادي و ينطبق تماماً على سؤالك لب الموضوع، نحن نقارن بين أنفسنا و بين آبائنا في تربية الأطفال، و نقارن بين أبنائنا و بين أبناء آبائنا (أي نحن أنفسنا)، و نحاول استنساخ ما حدث في الماضي و كأنه كتاب مقدس، و ننسى اختلافاتنا الشخصية و اختلافاتنا "الجيلية" (كل جيل له ظروفه).
    موضوع جيد للتفكير و ربما المراجعة للبعض

    ردحذف
  2. صباحك غاردينيا أمل
    في الواقع كثير منا يبدأ مع أولاده بممارسة طقوس والديه التي نشأ عليها حتى لو كان رافضاً لها سـ تجدينه في بعض الأحيان وفي بعض المواقف يمارسها دون وعي منه ..على الرغم أن كل جيل له وضعه الخاص وظروفة الخاصة لذلك يجب أن نحاول إستقاء الجميل من تربية أهلنها ودمجها مع مانتعلمه اليوم لنكون على قدر تلك المسؤلية الغالية وهي نربية الأبناء "
    ؛؛
    ؛
    موضوعك رائع
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  3. التاريخ يعيد نفسه دائما واخطاء الاباء يقع فيها الابناء ويتوارثونها
    عن نفسي ضد فكرة عمل المقارنات لانها بتزرع جوة نفس الطفل انه علشان انا ابقى كويس وماما ترضى عني يبقى لازم فلان يبقى وحش علشان لما تقارن بيني وبينه اطلع انا الاحسن وشوية شوية يتزرع جواه الشر اللي يحاول بيه انه يقلل من شأن الطفل التاني او يحاول يخلي منه اضحوكة ربنا يوفقنا للخير دايما في تربية ابنائنا لاعداد مجتمع صالح
    تحياتي ليكي

    ردحذف
  4. استاذ صالح

    اسعد الله اوقاتك

    صحيح صدقت لكل منا نقاط ضعف وقوة...وعلينا دوما التركيز على الايجايبات والايحاء بطريقة لطيفة الى السلبيات دون اللجوء الى اسلوب المقارنة الذي امقته جدا .. والذي لا يجر سوى التعب والكره للشخص المقابل

    اسعدني جدا مرورك على موضوعي

    كن بخير دوما

    ردحذف
  5. غاليتي ريماس

    لا زلت اشتم عبق جاردينتك ايتها الرائعة

    وانا معك تماما فتربية الابناء مسؤلية كبيرة في هذا الزمن الصعب
    علينا فعلا استقاء الجميل والمفيد من تريبة اهلنا وتطويره واضافة عليه ما يتناسب مع وقتنا هذا الذي تغير عن الزمن الذي عشنا فيه

    كوني بالقرب وانثري عبيركِ اينما حللتِ

    ردحذف
  6. استاذي المتألق دوما مصطفى

    اسعد الله اوقاتك

    بالفعل سيدي التاريخ غالبا ما يعيد نفسه خصوصا معنا نحن العرب
    واسلوب المقارنة اسلوب سيء جدا اتمنى على الاهل الا يتبعوه لانه لن يعود على الجميع الا بالبغضاء والحسد
    وينتج جيل كل همه ان يقلل من شأن الاخرين بسبب الترسبات التي تركتها فيه تلك المقارنة

    سررت كثيرا بمرورك

    كن بخير دوما

    ردحذف
  7. صديقتي أمل

    في هذا المقام تتجادل الحكم والأقوال والامثال الشعبية..،
    الاداب والسلوكيات هي في معظمها موروثة وسبب جعلها موروثة هو عدم خروجنا عن بوتقة السلوكيات التي تعلمناها فنزرعها في نفوس ابناءنا وهم من بعدنا يزرعونها في نفوس ابنائهم ..
    وهذا ليس بالشيء السيء إن كانت تلك القيم نبيلة فالنبل في زمن معين هو نبل وكرم في كل الأزمان.. ولكن قرأت قولا ينسبُ ل ( علي رضى الله عنه ) في تربيةالأبناء: " لا تقسروا أولادكم على آدابكم ، فإنهم مخلوقون لزمانٍ غير زمانكم "..
    لذا وجب اعداد الأبناء لحياة قد تختلف تماما لما عشناه نحن وبالنسبة للقسوة على الابناء أريد تصحيح لفظ قسوة واستخدام لفظ "تحميل المسئولية" لأن المسئولية هي من تخلق في الانسان التوازن والاعتداد ..
    خلاصة قولي " عامل ابنك كأمير خمس سنوات وعامله كعبد عشراً ، وبعد ذلك عامله كصديق " .. حكمة فرنسية

    تحية لطرحكِ الهادف

    ردحذف
  8. غاليتي امل
    نحن مزيج من الاثنان ...تربيتنا وموروثنا من جهه وشخصيتنا وافكارنا من جهه اخرى....وقد تغلب احدى الجهتين على الاخرى في احيان واحيان.
    لكن للاسف بالرغم من اني احاول جاهده ان لا اكرر مع اولادي الاشياء التي كانت تضايقني من اهلي وانا طفله الا ان محسوبتك ياما وجدت نفسها في هذا المطب دون وعي.
    اما بالنسبه لموضوع القسوه واللين ...فلكل وقته ولكل طفل شخصيته لكن ليست القسوه الظالمه او غير المبرره وانما حزم وشده بحيث لا يكون الاهل "خرخيشه" بين ايدي الابناء.

    دمتي بخير يا بطه ودامت الافكار المميزه.

    ردحذف
  9. غاليتي زينة

    بالفعل علينا ان نوزان في التربية بين ما تربينا عليه وبين متطلبات الحاضر والمتغيرات التي طرأت عليه
    وانا معك علينا ان نحاول جاهدين جعل اطفالنا على قدر المسؤولية

    اشكرك على مشاركتك
    كوني بخير دوما

    ردحذف
  10. غاليتي نيسان

    هي المعادلة الصعبة او كما تعرف ب شعرة معاوية
    اللين والحزم
    لكن انتي وكثير من الامهات امثالنا يعرفن اننا في النهاية بشر
    وقد نقع في اخطاء تربوية كنا نكرهها في اسلوب اهلنا
    لكن مع مراجعة النفس والتقرب الى اولادنا والحوار الهادف
    يمكن التصحيح ان شاء الله

    ربنا يوفقنا جميعا في تربية اولادنا في هذا الزمن الصعب

    كوني بخير دوما

    ردحذف
  11. الرضى المتناهي حقيقة لا يمكن الوصول اليها ومجرد طرح السؤال من الام لدليل على الحرص على تحقيق الافضل لاطفالها
    موضوع مميز وطريقة سرد راقية
    بوركت

    ردحذف
  12. غاليتي حلم
    اسعد الله اوقاتك

    اشكرك لمرورك الكريم وانا غاية في السعادة لان الموضوع اعجبك وبالتاكيد الام دائما رمز العطاء

    لا تحرميني زيارتك
    كوني بخير دوما

    ردحذف
  13. استاذ منجي باكير
    اسعد الله اوقاتك

    مشكور مرورك العطر سيدي
    ونحن بالفعل بحاجة الى تعرية الكثير من تصرفاتنا
    واعادة النظر في اسلوب حياتنا من باب محاسبة النفس والرقي الى ما هو افضل للجميع ان شاء الله

    كن بخير دوما

    ردحذف
  14. عارفة .. كثير بنغلط وبنعامل اطفالنا كما عاملونا اهالينا .. بنفس الفكر والعقلية القديمة.. للاسف الشديد ..

    ولكنها تتم بطريقة غير مقصودة مننا .. كما ان الاطفال لم يعودوا كما كانوا من قبل .. اشعر بأن اطفال هذا الزمان مش اطفال اصلا !!

    ردحذف
  15. غاليتي وجع البنفسج
    اهلا بيكي في مدونتي المتواضعة

    والله ضحكتيني بجد فعلا اطفال هالايام غير شكل
    ربنا يعينا على تربيتهم واكيد احنا لما بنرتكب نفس اخطاء اهلنا بيكون غير مقصود
    لاننا تربينا على هذا الشيء

    شكرا لمرورك العطر
    كوني بخير دوما

    ردحذف
  16. السلام عليكم
    أعجبتني كثير القصصصة .. وهالموقف يصيير كثثثثير سواء لي او لـ أخواتي ,
    واحنا فعلاً نعمل شغلات مو مقتنعين فيها كمان بس لـ مجرد ان ماما عملتها ..!!!
    ودايم نسمع ونقول .. نكبر واحنا على تربية اهلنا ونعمل زي ماكانو يعملو
    بس بصراحه انا ما أأيد هذا الشي .. اوقات نكون مجبورين على فعله .. بس لما نرجع لتفكيرنا نلاقيه ان اللي نسوية يخالف فكرة كانت في بالنا ..
    فـ الوحده لاصارت أم .. لازم ولازم ولازم تركز على كل كلمة تقولها .. وتتجنب الشغلات اللي هيا كانت شايفتها سيئه في تربيتها ..
    الله يتمم كل أم بعقلها ..
    وان شاء الله الاخطاء ماتتكرر في كل جيل ..
    وياااااااارب أجعلني اربي أبنائي على حبك وحب الرسول محمد صلى الله عليه وسلم والاقتداء به ..

    ردحذف
  17. غاليتي انثى
    اسعد الله اوقاتك بكل الحب

    نعم للاسف نحن نعيد اخطاء اهلنا دون حتى ان نشعر
    ربنا يقوينا على تربية ابنائنا
    بطريقة صحيحة في هذا الزمن الصعب
    سعيدة جدا بزيارتك ارجو ان لا تكون الاخيرة

    كوني بخير دوما

    ردحذف
  18. سيدتى...
    تقبلى مرورى وتقديرى واحترامى
    وأحيي ماسطرته أناملك وكلماتك الصادقة
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف

رأيـــك يـهـمـني جـــداااااااااااا