الثلاثاء، 28 يونيو، 2011

فضفضة ... ع الآخِر



ما أقسى أن تُعاني من أمر ما في طفولتِك ... أمر أتعبَك وأرقَكَ فترة من الزمنِ جعلكَ تطرحُ الأسئلة دون أن تدركَ الأجوبة أمر لم تستطع وقتها استيِعابهُ بطفولتِكَ البريئةِ .... وعندما كبُرت أخيرا وفَهِمتَ كيفَ هي الحياة ... وأنها ربما تُعطيكَ الذكاء يُرافقهُ الشقاء ...
 ربما تُعطيكَ المال ثم تتغير الأحوال ...
 تُعطيكَ أقارب لكنهم عَقارب ...
تمنحك وطن يخلو من الأمن ...
تَعِي كيفَ تجري الأمور وتَتَخلص من مشاعركِ السلبيةِ نوعا ما ... وتتصالح ولو قليلا مع الحياة.
ثم تُصعق بِشدة عندما تَجدُ أن التاريخَ يُعيدُ نفسهُ وبِحِرَفِيَةََ عالية مع أطفالك وتُعود بك ذكرياتُك إلى تلك المشاعر السلبية التي كنتَ تحياها وتتخيل كيف هو شعور أطفالك الآن ...
والاسوء أنك تَعرفُ حَقَ المعرفة انك لن تستطيعَ مَنحَ أطفالِك أجوبة مثالية ... أجوبة تُحاكي عُقولهم الصغيرة وقُلوبهم البيضاء وتجعلهم يُدركون ويَكفونَ عن التساؤل ...
وتَقف عاجزا ... وما أصعب العجز أمام فلذات الأكباد ... وكل محاولاتك بإعطاء أجوبة واقعية وصورة شبه منطقية غير مجدية كثيرا ... وتبقى رهينة محاولاتك شبه الفاشلة بغرس القدرة في أنفسهم على تقبل الأمور كما هي ضربا من المستحيلات ... لكنك تحاول وتثابر مرارا وتكرارا
تحاول أن تزرع فيهم روح الصبر وعدم الاستسلام
مع انك لا تعرف حتى ما هو الصبر ... ترى هل فاقد الشيء يعطيه؟؟؟
وان هنالك أشخاص عليهم أن ينحتوا بالصخر ليحصلوا على جزء يسير من طموحاتهم
وان لا يتوقفوا كثيرا عندما يروا بان هنالك أشخاص من حولهم ... أتتهم الحياة راضخة على طبق من ذهب
لكنك تحاول أن تقنعهم أن  الإنسان يمكن له أن يصنع حظه بيديه
مع انك أنت نفسك اكبر مثال لسوء الحظ
وان هنالك أمور يصعب تفسيرها ببساطة ... فلا يمكن أن نفسر لماذا فلان مثلا مسئول كبير مع انه حرامي كبير
وان هنالك مصائب تأتي دون مقدمات
أن هنالك أشخاص يحبوك فيرسموك بأبهى الصور
وان هنالك من سيكرهك دون حتى أن تعرف السبب
وانك يمكن أن تتعرض للخديعة أكثر من مرة لكن هذا لا يعني انك إنسان جاهل بل أن الطرف المقابل لديه قدرة عالية على التلون بحسب الظروف وانك يمكن أن تصاب تارة بعمى الألوان عادي... لكن مع مرور الوقت سيصبح لديك القدرة على التميز ...
 مع انك أنت نفسك إلى الآن  معمي على قلبك
وانك يمكن أن تسقط مرة ومرتين وثلاثة ... لكن المهم أن تنهض وتبدأ من جديد ومع تقدمك بالعمر وازدياد الخبرة ستقل سقطاتك ...
مع انك أنت لا زلت تناضل للخروج من آخر حفرة وقعت فيها
تحاول وتحاول .......
وأنت تدرك في أعماقك أن أقصى ما تستطيع فِعلهُ هو فقط انتظار الزمن ومرور الوقت ليكبروا وليكتسبوا الخبرة وليدركوا هم بأنفُسِهم الأجوبة وأنها هذه هي طبيعة الحياة وان هنالك تفاوت في أمور عدة نحن لسنا مسئولين عنه وان هنالك أمور خارجة عن إرادتنا...
 وان هنالك أمور كثيرة تفرض علينا ولا نختارها نحن بأنفسنا... فنحن لا نختار أشكالنا ولا نختار أهلنا وأقاربنا...
 وان هنالك اختلاف بين البشر فهنالك الطيب وهنالك الخبيث ... هنالك السليم وهنالك المريض هنالك القوي وهنالك الضعيف هنالك الغني وهنالك الفقير...الخ
 نعم سيدركون هذا كله عندما يكبرون ويَكُفُونَ وقَتها عن طَرحِ الأسئلةِ فرهانك الأخير سيكون على الزمن وكما يقولون الزمن كفيل بكل شيء ...
 ولكن أخشى ما أخشاه وقتها ... أن تَكون قد رَسٌَبَتْ في أعماقهم الكثير.


أمل م.أ


هناك 19 تعليقًا:

  1. يا جماعة حد يخبرني ليش اللون الاورانج طلع بالنص مع اني لم اختره وكل محاولاتي لازالته بائت بالفشل ... ام ان الفشل حليفي الذي يأبى ان يتخلى عني حتى هنا

    ردحذف
  2. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  3. صباحك خير وأمل

    كما تفضلتِ يا أمل : " أقصى ما تستطيع فِعلهُ هو فقط انتظار الزمن ومرور الوقت ليكبروا وليكتسبوا الخبرة وليدركوا هم بأنفُسِهم الأجوبة وأنها هذه هي طبيعة الحياة .. "

    الحياة تعجّ بالمتناقضات ، دورنا الحقيقي يتمثّل أن نأخذ بأيديهم ليروا النور ويعيشوه لكن صدقيني الحياة هي المدرسة الحقيقة ..
    والتجارب هي التي تصنعنا وتصنع انطباعاتنا وأحياناً كثيرة سلوكاتنا
    باللإيمان والأمل نستطيع وأحبتنا ان نمضي ..

    جللك الله وأحبتك جميعاً بالرضا والخير
    صباحك مشرق

    ردحذف
  4. صباح الخير

    ما رح اعلق هلأ
    الموضوع كبير وعميق
    وكنت انتظر منك مثل هذا

    سارد عليكِ لاحقاً

    الله يرضى عليكِ ويسعدك
    ويهدي سرك

    ردحذف
  5. نور ... يوسف
    ربي ما يحرمني منكم يا اغلى الغوالي
    عم بطرش بالبيت والحكي مو متل الشوف ......لزاااااااا اعذروني على التقصير
    صباحكم فل ومسك وعنبر

    ردحذف
  6. شو مالو الاورانج؟
    صدقيني وانا بقرأ ما انتبهت انه اللون متغير الا من تعليقك ...هلا رجعت شفت....الظاهر ان عمى الالوان مستفحل عندي!!!

    المهم...الاطافيل...الله يسعدهم ويوفقهم ويقويكِ على تربيتهم ومراعاتهم....اهم شي انه الاثر الاكبر اللي مطلوب تتركيه عندهم هو حبك لهم واحساسهم بقيمتهم عندك وانهم الاهم في حياتك وانه ما في احد في الدنيا احسن منهم في نظرك انتي...
    هلا اهم شي اطفالك بحاجته هو احساسهم بحبك انتي ووالدهم وفقط ....
    ما اصعب الشعور بالعجز امام الاطفال....لكن انتي خليكي قويه امامهم لانك قدوتهم وعلميهم الدرس الاهم:
    ان الحياه ما بتعطي الواحد على قدر ما يستحق ولا بمقدار عمله ...ولكن لكل شيء حكمه لا يعلمها الا الله...
    لذلك المطلوب منا ان نقوم الواجب اللي علينا بأفضل شكل بغض النظر عن الظروف والحظ السيء....كل واحد يعمل اللي عليه بما يرضي ضميره وربه ....والباقي يتكفل به الله .

    الله يعينك على الطراشه والاطافيل و ....الحياة .

    ردحذف
  7. حبي الوحيد سوسو
    ضحكتيني يا غالية على استفحال عمى الالوان يعني مو انا لحالي معمية هلايام ههههههههه ... مشكور مرورك يا البي ورح اخذ بالنصيحة وحسس اولادي اني قوية مع انه امبارح نور بتحكيلي ماما انتي قوية ...بصراحة استغربت العليق بس ما علقت

    ردحذف
  8. اها...الله يسعدها نور النقاقه ههههههههه
    خليكي قويه ولا تفشليها ....اخر شي بحاجته اولادنا انهم يشوفونا منكسرين ومهزومين ....لازم تكوني قويه عشانهم

    ردحذف
  9. نحتكم للانتظار! :(

    أتفق مع ما قالته نور لحد بعييييييد بعيد

    ردحذف
  10. سوسو لو تسألي الي هون حوليا ليحكولك ... امل اقوى وحدة بالقدس كلها ...صيت الجمل قتله ههههههه
    الشيشاني عزيزي ومن منا لا يتفق مع نور ... كلامها درر وبالطبع الحياة مدرسة وتجاربنا هي التي تصلقنا لكننا نحاول ان نجعل ابنائنا يستفيدوا من هذه التجارب على امل ان يكون غدهم افضل من يومنا ... لكن وكما يقول مثلنا الشعبي " الواحد ما بيتعلم الا لما يدفع من كيسه "
    مشكور مرورك عزيزي

    ردحذف
  11. What a great post!! I can absolutely relate to your words of wisdom.

    I have a lot to say but my English key board makes is hard for me sometimes to express my feeling.
    This is my first stop, but will not be the last.
    Take care...Nilly

    ردحذف
  12. بوست رائع

    تسلمى علية

    الانسان دائما يحارب من اجل اشياء صالحة يريد الوصول اليها يفشل تارة وينجح تارة الاهم لايستسلم

    بالنسبة لااختيار لون النص

    حددى اللون على الكلام قبل النشر وانتظرى حتى يكتب تم الحفظ ثم انشرى

    مع خالص تحياتى

    ردحذف
  13. اللون اتغير بسبب عملك لتظليل الجزء ده واضافتك لرابط المدونة لهذه الكلمات
    هذه هي الحياة قد تعيد نفسها قد يعاني الابناء كالاباء
    الا ان كل يوم هو خبرة جديدة تضاف الى شخصية الانسان
    تحياتي

    ردحذف
  14. لو ماغلطنا ,, ما كان كبرنا

    ردحذف
  15. دكتور نون
    تامر نبيل
    مصطفى سيف
    ام عمر

    اسعدني مروركم جدا
    بل انه جعلني احلق عاليا في الفضا
    وارتقي الى امكنة لم اعهدها من قبل
    دمتم بخير جميعا
    ربي ما يحرمني منكم

    ردحذف
  16. واو اولا انا باشكر والدي يوسف على تقديمك النا أسفه انا مش كتير بتواصل مع عالم المدونين الي اصدقاء محدودين من خلال التدوين لكن والدي يوسف وسعها وانا اثق في اختياراته:)
    هلا تجربتك تشبه تجربتي مع عائلتي سواء قبل الزواج او بعده لكن انا بحاول انه اولادي ما يعيشوا حاله البؤس اللي انا عشتها مع الاقارب ويمكن اللي بينفع اني مغتربه وهيك خلصت حالي من الهم اللي اسمه اقارب!
    دمت بخير عزيزتي !

    ردحذف
  17. اهلا وسهلا فيكي سوزان
    سعيدة جدا بمرورك العطر
    وسعيدة ايضا بصديقي يوسف الي من خلاله
    اتعرف على ناس رائعين امثالك
    ونحن دائما نحاول قدر الامكان ان لا نجعل ابنائنا يعيشوا لحظة الم من الذي عشناه وربنا يوفقنا

    دمتي بخير عزيزتي

    ردحذف
  18. أستاذة أمل ..
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

    أولاً ما أجمل أن أتابع مع المدونين الذين هم كالفاكهة الطيبة في شجرة الحياة المرة التي لم يتبق من فواكهها الطيبة إلا النذر اليسير ..

    ثانياً يلفت نظري دائماً تعليقاتكم على المدونات الصديقة .. فهي طيبة وعميقة وتعبر عن أم مفكرة ومبدعة وحساسة ولا أبالغ إذا قلت .. قوية ..

    ثالثاً أسأل الله لك ولتوأميك ولأولادك جميعاً السداد والتوفيق والسعادة ..

    رابعاً توافقت فكرةٌ كانت تراودني طويلاً مع فكرتك بأن فاقد الشيء قد يعطيه .. اقرئي إن شئت مقالتي التي تحمل عنوان "فاقد الشيء قد يعطيه" على الرابط :
    http://www.binaa4u.com/vb/forum77/thread5998.html

    خامساً .. يسعدني أن الوقت اليوم سمح لي بأن أسجل في المتابعين .. حيث قرأت ترشيحك لهذه التدوينة عند أختنا نيسان .. وأوافقك بأنها تستحق الفوز ..

    ردحذف
  19. رائعه امل وبالتوفيق دائما ان شاء الله استمتعت حقا اتمنى ان تقبلى مرورى وتقبلى تحياتى ابوداود

    ردحذف

رأيـــك يـهـمـني جـــداااااااااااا